ميناء راشد

لمحة عامة

يقع ميناء راشد على الساحل الجنوبي للخليج العربي، وهو ميناء متعدد الأغراض مجهزة للتعامل مع البضائع والمسافرين على حد سواء. موقع ميناء راشد المحوري في قلب مدينة دبي يجعله جاذباً للتجار التقليديين والسياح على حد سواء.

. هذا ولا يشتمل الميناء على قناة الملاحة، ويتم دخول السفن إلى الميناء ما بين كواسر الأمواج من جهة الشمال. يبلغ القطر الداخلي لحوض الميناء 160 متر، ويبلغ الحد الأقصى للعمق 11.5 متر.

المرسى الساحلي ومنشأة البضائع العامة

تحتل محطة الشحن العام في ميناء راشد موقعاً استراتيجياً في وسط المراكز التجارية التقليدية في دبي للبضائع القادمة من إيران والعراق وأفريقيا والهند.

يقوم الميناء بمناولة البضائع من وإلى السفن الخشبية، وسفن البضائع السائبة، وسفن الشحن بالدحرجة. ولعل الميزة التنافسية الأبرز لميناء راشد تتجسد في ارتباطه بسوق دبي للسيارات المستعملة، ونتيجة للدعم اللامحدود من هيئة الطرق والمواصلات في دبي فإن الميناء يلبي الاحتياجات اللازمة لإتمام عمليات تصدير سلسة.

المرسى الساحلي:

5 عدد المراسي
5 العمق (بالمتر)
900 طول الرصيف (بالمتر)

البضائع العامة والشحن بالدحرجة:

13 (11-14, 17,25) عدد المراسي
10.5 العمق (بالمتر)
2,350 طول الرصيف (بالمتر)

العمليات:

  • عمليات بحرية/مناولة بضائع على مدار 24 الساعة 7 أيام في الأسبوع.
  • إتاحة الدخول عبر البوابات أمام حركة البضائع على مدار 24 الساعة 7 أيام في الأسبوع.

منشآت التخزين/الإيجار:

  • توافر باحات تخزين بضائع الشحن بالدحرجة
  • فر المظلات والمخازن للإيجار بعقود طويلة/قصيرة الأمد.

:الخدمات اللوجستية والمخازن

تضم محطة الشحن العام في ميناء راشد كل ما يلزم من تجهيزات لوجستية ومنشآت تخزين، تتضمن حافظة الخدمات التي يقدمها تأجير المظلات والمخازن بعقود على المديين الطويل والقصير لجميع أنواع البضائع غير المعبأة في حاويات والتي تتم مناولتها في الميناء. كما يضم مساحة تخزين واسعة لبضائع الشحن بالدحرجة في كل من المرسى الساحلي ومنشآت البضائع العامة.

  • أبرز خصائص المنشآت
  • وصول سهل إلى المراكز التجارية في المنطقة والمناطق الصناعية والحرة.
  • تواجد ممثلين عن سلطات الجمارك والجهات الحكومية في أقرب نقاط ممكنة.

وتجري حالياً مواصلة تطوير منشآت التخزين كجزء من عمليات التوسيع والتحديث الدائمين لميناء راشد.