تحميل

أحدث البيانات الصحفية


تحقيق تبني بنسبة 100٪ لمعاملات التحصيل الإلكتروني لعملاء موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، المستفيدين من الحلول الرقمية لبنك الإمارات دبي الوطني

17 February 2021

حققت موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، الممكن الرائد للتجارة الذكية، نجاحًا بالوصول إلى نسبة 100٪ في تبني معاملات الدفع والتحصيل الإلكتروني بالتعاون مع بنك الإمارات دبي الوطني، من خلال “مبادرة المعاملات الذكية” في الأرباع الثلاثة الأولى من عام 2020، وتم إطلاق هذه الخدمة كإحدى المبادرات الذكية، بالتعاون مع قطاع الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات في بنك الإمارات دبي الوطني.

ويمثل هذا الإنجاز تأكيدًا من موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، على أهمية ممارسة الأعمال التجارية إلكترونيًا، وتمكين العمل عن بُعد خلال الجائحة؛ حيث نجحت في توظيف البنية التحتية الرقمية المتقدمة لبنك الإمارات دبي الوطني وخبراته في إنشاء حلول التحصيل الرقمية للدفعات؛ لتوفر بديلاً رقميًا آمنًا وسهل الاستخدام من قبل عملاء موانئ دبي العالمية للقيام بدفع وسداد الرسوم.

وتعكس هذه الزيادة الكبيرة في عدد المعاملات الرقمية مدى نجاح التعاون بين موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، وبنك الإمارات دبي الوطني، من أجل مساعدة العملاء في تسهيل معاملاتهم للدفع المسبق.

وقد ساهمت هذه المعاملات اللاورقية لسداد حساب الدفع المقدم، وحساب تعبئة الرصيد المسبق، في الزيادة الكبيرة في عدد المعاملات، والتي تعد ثمرة لتعاون موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات مع بنك الإمارات دبي الوطني؛ حيث تستخدم حلول مبادرة المعاملات الذكية تقنية تعرف بـ “واجهة برمجة التطبيقات API” لربط نظام التحصيل في منظومة برامج تخطيط الموارد المؤسسية الخاصة بموانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، مع أجهزة الإيداع الآلية للنقود والشيكات التابعة لبنك الإمارات دبي الوطني.

ويساعد هذا الحل الجديد عملاء موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، على إجراء معاملات الدفع دون الحاجة إلى زيارة صالة المراجعين، في ذات الوقت الذي يحصلون فيه على تحديث فوري ومباشر لمعلومات رصيدهم مسبق الدفع، ما يخفّض من عدد الزيارات للفرع، ويبرز دور موانئ دبي العالمية في تمكين التجارة، ودعم مسيرة التحول الذكي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال عاصم عبد الواحد العباسي، مدير الشؤون المالية في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات: “نحن سعداء للغاية لتعاوننا مع بنك الإمارات دبي الوطني، والذي حقق نجاحًا فاق توقعاتنا؛ إذ نعتبر تحسين تجربة عملائنا أولويتنا قصوى، وتهدف مبادرة المعاملات الذكية إلى الاستغناء عن تسديد الدفعات المسبقة في صالات المراجعين يدويًا، وتشجيع جميع العملاء على الاستفادة من أجهزة الدفع الآلي التابعة لبنك الإمارات دبي الوطني. وقد ساهمت الظروف الناجمة عن جائحة كوفيد-19 في تسريع تبني المعاملات الرقمية، باعتبارها الملاذ الذي يسمح للعملاء بالمحافظة على استدامة أعمالهم في الأوضاع الجديدة.”

وأضاف “تعد شراكتنا مع بنك الإمارات دبي الوطني جزءًا من الجهود المبذولة لدعم استراتيجية دبي لتحويل جميع المعاملات اليدوية إلى معاملات بلا أوراق بحلول عام 2021، لاسيما في هذا العصر الرقمي، الذي تعد فيه كفاءة المعاملات وحماية أمنها من الضرورات الرئيسة للشركات. وقد أثبت هذا التعاون مع شركائنا المرموقين في القطاع المصرفي أننا نسير في الاتجاه الصحيح؛ إذ يعتبر تمكين التجارة الذكية جوهر ما نقوم به في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، وتأتي هنا أهمية مبادرة المعاملات الذكية التي تعزز قدرتنا لتحقيق أهدافنا “.

من جهته قال أحمد القاسم، نائب رئيس تنفيذي أول، رئيس الأعمال المصرفية للشركات والمؤسسات لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني: “يسعدنا أن نقدم نظام دفع سلس وآمن، يخفف بطريقة مبتكرة من عناء تنفيذ المعاملات الورقية، ويوفر الراحة لعملاء موانئ دبي العالمية في إنجاز معاملاتهم المالية. ويؤكد هذا التعاون التزامنا في بنك الإمارات دبي الوطني بالتعاون مع الشركات الكبرى لدعم رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة نحو مجتمع ذكي”.

تواصل معنا للحصول على كل جديد

ابقى على اطلاع على أحدث الأخبار والمستجدات

"موانئ دبي العالمية" 2021. جميع الحقوق محفوظة
- Managed by Conceptualize